.. منتديات أحلى زول ..
center][img]center][b][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

نتيجة مانشيتر سيتي Vs تشيلي نقلا عن الموقع الرسمي للبريمير ليغ

اذهب الى الأسفل

نتيجة مانشيتر سيتي Vs تشيلي نقلا عن الموقع الرسمي للبريمير ليغ

مُساهمة من طرف مصطفى في السبت فبراير 27, 2010 11:19 pm

وضرب المدير الفني للمان سيتي "روبيرتو مانشيني" بأكثر من عصفور بحجر واحد، كسر العقدة، تحقيق الفوز على أنشيلوتي في ديربي الأخوة الأعداء حيث كان يدرب الإنتر والأخر يدرب الميلان، وانتزاع المركز الرابع بفارق 3 نقاط عن توتنهام، إحراز 4 أهداف دفعة واحدة في مباراة واحدة على ملعب تشيلسي الذي لم يُحرز عليه المان سيتي سوى هدفين فقط في أخر 9 مباريات لعبها هناك، وبالطبع الانتقام على الصعيد الشخصي للظهير الايسر للفريق "بريدج" المتعرض للخيانة من قائد تشيلسي "تيري"، وأخيراً إلحاق أول هزيمة لتشيلسي على أرضية ميدانه هذا الموسم.
تقدم تشيلسي بهدف في الدقيقة 42 بواسطة فرانك لامبارد لكن تيفيز عدل النتيجة نهاية الشوط الأول من هجمة مرتدة ساعدته سرعته على انهائها بالصورة المطلوبة في شباك الحارس البديل "هيلاريو"، وفي بداية الشوط الثاني أضاف الويلزي بيلامي الهدف الثاني من تسديدة أرضية بخطأ مزدوج بين ميكيل والحارس هيلاريو في الدقيقة 55، وعاد تيفيز ليُحرز الهدف الثالث في الدقيقة 75 من ركلة جزاء مشكوك في صحتها احتسبها الحكم مايك دين للاعب الوسط جاريث باري ولم يكتف الحكم بذلك بل قام بطرد بيليتي، وقبل النهاية أضاف بيلامي الهدف الثاني له والرابع لفريقه من هجمة مرتدة رائعة قادها تيفيز وشون رايت فيليبس في الدقيقة 87، وأخيراً أحرز لامبارد الهدف الثاني لفريقه ولكنه لم يكن كافياً لإعادة الأمور لنصابها.

سيطر الطابع الدفاعي على أداء مانشستر سيتي في الشوط الأول ولم شن الفريق أية هجمات ما أغلق المساحات وجعل المباراة تسير في اتجاه واحد، اتجاه تشيلسي، وبمرور الوقت بدأ لاعبي البلوز يطبقون عملية التحرك من دون كرة خاصةً من "جو كول، لامبارد، دروجبا وأنيلكا" والأخير كان أكثر عناصر تشيلسي تحركاً ونشاطاً لدرجة أنه كاد يُحرز هدفاً رائعاً إلا أن لامبارد وقف في طريق تسديدته ليتصدى لها ويمنعها من ولوج الشباك.

ودأب لاعبو تشيلسي على التسديد بعيد المدى منذ الدقيقة الـ12 بكرة صاروخية من الفرنسي "مالودا" من على بُعد 25 ياردة، ورد عليه آدم جونسون بتسديدة ضعيفة للغاية في الدقيقة 18 ذهبت سهلة في يد الحارس البرتغالي هيلارديو الذي لم يتصد سوى لهذه الكرة طيلة أحداث الشوط الأول.

وبعدها بدقيقة واحد فقط قاد جو كول هجمة مرتدة نموذجية من جهة اليسار رغم أنه لعب في منطقة الوسط اليمنى لكنه غير مكانه، واستطاع مراوغة ميكا ريتشاردز - أقل عناصر دفاع المان سيتي اليوم- ليتوغل ويسدد بيمناه كرة قوية وخطيرة لكن شاي جيفن يتصدى لها بقبضتيه ويبعد الخطورة عن مرماه، ومرر لامبارد في الدقيقة 25 كرة عرضية جميلة من اليمين لدروجبا داخل منطقة الجزاء سددها ديديه برأسه فوق العارضة بغرابة.

بدأ بعد ذلك مانشستر سيتي يلتقط أنفاسه ويحافظ على تماسكه الدفاعـي محاولاً لعب الكرة بتوازن لكنه فشل في السيطرة على وسط الميدان للنشاط الملحوظ لكول وبالاك ولامبارد، فقام لامبارد في الدقيقة 36 بتسديد الكرة بطريقة خاطئة ذهبت على هيئة لتمريرة لدروجبا وتعامل النجم الإفواري مع الكرة بتسرع كبير حيث لعبها من لمسة واحدة خارج المرمى رغم أنه كان بإمكانه تسلم الكرة بهدوء ثم ركنها في الزاوية البعيدة.

وبسيطرة نموذجية على وسط الميدان مع سلسلة تمريرات متتالية بين عناصر وسط تشيلسي، انطلق جو كول بالكرة ثم مرر بينية للامبارد المتوغل من العمق الدفاعي حيث هرب من زاباليتا بسرعته ثم سدد من لمسة واحدة بوجه قدمه على أقصى يمين شاي جيفن الذي فشل في غلق زاوية التسديد على فرانك، ليُعلن خريجا أكاديمية ويستهام تقدم تشيلسي في الدقيقة 42، ولكن هجمة مرتدة أضاعت تعبهم في الدقيقة 45 بإستغلال ناجح من الأباتشي العائد من الأرجنتيني "كارلوس تيفيز" الذي تسلم كرة طولية مشتته من دفاع فريقه وسط الثلاثي الدفاعي "تيري، كارفالهو وإيفانوفيتش"، ليقص الكرة من تيري ثم يركض بأقصى سرعته ويراوغ كارفالهو مرتان ثم يُسدد كرة مركونة لكنها ضعيفة للغاية فشل الحارس البرتغالي "هيلاريو" في إبعادها لتسكن الشباك وسط خيبة أمل أنصار البلوز وفرحة عارمة من الزوار.

وكاد المدافع الدولي الإنجليزي "ليسكوت" إحراز هدف التقدم للسيتيزينز في الدقيقة الأولى من الوقت بدلاً من ضائـع عند تلقيه تمريرة من ركلة حرة غير مباشرة من الويلزي "بيلامي" لكنه وجهها كتمريرة رغم عدم تعرضه لأية مضايقات من دفاع الأسود!!.

وواصل المدرب الإيطالي "مانشيني" في الشوط الثاني تطبيق خطة الهجمة المرتدة بإستخدامه سلاح السرعة المتوفر له بكثرة في ثلاثي الثلث الأخير من الملعب "آدم جونسون، تيفيز وبيلامي"، واستطاع في الشوط الأول إحراز هدف بفضل تيفيز، وفي الدقيقة 52 أحرز بيلامي هدف التقدم بعد إختراقه من جهة اليسار بسرعته القياسية ليموه بجسده أكثر من مرة اللاعب النيجيري "أوبي ميكيل" الذي فشل في غلق زاوية التسديد عليه عند اقتحامه منطقة الجزاء ليسدد الويلزي من زاوية ضيقة للغاية على يسار هيلاريو.
avatar
مصطفى
مراقب أحلى زول رياضى
مراقب أحلى زول رياضى

عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 18/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى