.. منتديات أحلى زول ..
center][img]center][b][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

ديفد مويز يلدغ السير

اذهب الى الأسفل

ديفد مويز يلدغ السير

مُساهمة من طرف مصطفى في الإثنين فبراير 22, 2010 10:31 pm

بدأ مانشستر يونايتد المباراة منقوصاً من أهم عناصره في خط الدفاع، بسبب عدم اكتمال شفاء فيديتش وإصابة ريان جيجز وإيقاف البرتغالي ناني والمدافع العملاق "فرديناند" الذي وضحته اهميته في مباراة الميلان يوم الثلاثاء الماضي فلم يستطع هجوم الميلان إحراز سوى هدفين في السان سيرو رغم محاولات رونالدينهو، باتو، فليبو إنزاجي وبوريليو، ولكن وجود الثنائي الكارثي "إيفانز وبراون" أثر على قدرة الفريق في بناء الهجمات من الخلف للأمام بسرعة وبطريقة صحيحة مع الضغط المتواصل من هجوم ووسط إيفرتون عليهم ليتسببوا في العديد من المشاكل لتأتي ثلاثية إيفرتون بسبب ضعف العمق الدفاعي.

ورغم التشكيل الضعيف لمانشستر يونايتد إلا أنه استطاع التقدم بهدف مُبكر في الدقيقة 16 بتسديدة صاروخية من البلغاري "بيرباتوف" بعد تلقيه تمريرة عرضية من الإكوادوري "فالنسيا"، وبسرعة رد إيفرتون في الوقت المناسب قبل أن يفرض فيرجسون ورجاله طريقة لعبهم أو سيطرتهم على المباراة بهدف حمل توقيع الروسي "بيلياتيدينوف" في الدقيقة 19 إثر تسديدة يمينية أرضية ذهبت على يسار فاندر سار.

وجاء هدف اللاعب الروسي بطريقة توضح مدى ضعف العمق الدفاعي لمانشستر منذ بداية المقابلة، فقد أرسل المدافع الهولندي لإيفرتون "هيتينجا" كرة طولية نحو منطقة جزاء المانيو، ليقفز إيفانز وبراون بطريقة غير صحيحة ومتسرعة دون ترتيب مع لويس ساها ليفتح العمق الدفاعي على مصرعيه لتذهب الكرة للروسي الذي وجد الكرة أمامه ليسددها في المرمى.

وعاد نفس اللاعب في الدقيقة 26 لتهديد مرمى فاندر سار بعد توغلـه في العمق الدفاعي لاستقبال عرضية من الظهير الأيسر "بينيز" ولكن تسديدته ذهبت في المدرجات، وبعها بدقيقة واحدة فقط أهدر واين روني فرصة حقيقية لإحراز هدفه الـ22 في الدوري هذا الموسم عندما قام بعمل (وان/تو) مع بيرباتوف ليضرب 3 مدافعين بهذه اللعبة وينفرد بتيم هاورد ثم يراوغه ولكن فيل نيفيل يتدخل في الوقت المناسب قبل تسديد روني للكرة ليبعدها ركنية والمرمى فارغ تماماً أمام الجولدن بوي!!!.

مويس يتلاعب بفيرجسون "تكتيكياً"!!



تلاعب المدير الفني لإيفرتون "ديفيد مويس" بالمعلم الأكبر للمدربين البريطانيين "فيرجسون" في الشوط الثاني بإجرائه العديد من التغييرات التكتيكية والتبديلات الفنية المؤثرة التي غيرت من شكل المباراة.

انحصر اللعب في الشوط الثاني بمنتصف الميدان من كلا الفريقين، وكان مانشستر الأخطر ببدايته عندما سدد دارين فليتشر كرة صاروخية من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 52 بعد تلقيه تمريرة سحرية من واين روني، لتمر برداً وسلاماً بجوار القائم الأيمن للحارس تيم هاورد، وبعدها بثلاث دقائق مرر روني عرضية نموذجية لبيرباتوف داخل صندوق العمليات لكن البلغاري فشل في تحويل مسارها نحو الشباك إلى خارج الملعب.

ظل اللعب منحصراً بعد ذلك في المنتصف وغابت الفرص عن كلا الفريقين حتى بدأ مويس عمله التقني بعد ان رأى أن فيرجسون طمع في المباراة) حيث قام فيرجي بالزج بالثنائي "أوبريتان وسكولز" في الدقيقة 66 بدلاً من بيرباتوف وبارك، لتفقد منطقة الجناح الأيمن حيويتها وقوتها الهجومية والدفاعية لعدم وجود مساند لفالنسيا، ويزداد الضغط على جاري نيفيل بواسطة (بينار ودونوفان) وهذا ما تسبب في إحراز إيفرتون للهدف الثاني في الدقيقة 75 بعد أن كانت ردة فعل "مويس" الدفع بلاعب الوسط المهاجم "هوسلنج" بدلاً من الجناح "بيلياتيدينوف" في الدقيقة 70 وتحويل بينار على منطقة اليسار - المنطقة اليمنى لليونايتد-!!!.

وتوغل الشاب الإنجليزي "هوسلنج" داخل منطقة الجزاء بدهاء كروي يُحسد عليه في الدقيقة 75 منتظراً عرضية دونوفان لكن الأميركي فضل التمرير من خلف جاري نيفيل لبينار الذي كان في وضعية تمرير أفضل ليرسل عرضية في ارتفاع قاتل لم يستطع براون إبعادها لتصل لهوسلنج الذي لم يجد أية صعوبة في إيداعها بقوة في الشباك فلم يضايقه "إيفانز" أبداً وتركه يُحرز الهدف ببساطة.

بعقلية البطل حاول مانشستر يونايتد العودة في المباراة بهجمات متتالية عن طريق روني وأبريتان الذي فشل في الدخول مع أجواء المباراة ونفس الأمر يخص مايكل أوين الذي نزل في الدقيقة 81 بدلاً من فالنسيا فكانت الكارثة ان فتحت الجهة اليمنى اكثر و يزداد الضغط على (العجوز)نيفيل.، وكاد واين روني يُحرز هدف التعديل في الدقيقة 88 بتسديده ركلة حرة مباشرة من على بُعد 25 ياردة لكن أحدا المدافعين في الحائط البشري وهو المدافع الفرنسي المتميز "ديستان" أبعد الكرة برأسه لركنية.

وشعر مويس أن مانشستر سيواصل هجومه الكاسح وسيندفع بالمزيد من اللاعبين إلى الأمام لتعويض الهدف فقام بإجراء تغيير أخر ذكي للغاية بنزول اللاعب "جارك رودويل" في الدقيقة 89 بدلاً من بينار، وبعدها بدقيقة ووقت استلام روني للكرة في منتصف الملعب قص منه ارتيتا الكرة لتذهب لبينيز الذي مرر بسرعة لرودويل المنطلق بسرعته القياسية والذي موه إيفانز بجسده وقت توغله في العمق ثم أطلق تسديدة صاروخية على يسار فاندر سار الذي كان لا حول له ولا قوة أمام دفاعه المترهل الغائب عنه قائد الإنجليز في مونديال 2010 "فرديناند" وقائد الصرب "فيديتش".

بهذه النتيجة يقفز إيفرتون للمركز الـثامن برصيد 38 نقطة ولديه مباراة مؤجلة، ويتجمد مانشستر يونايتد في المركز الثاني برصيد 57 والآن يبقى تشيلسي في الصدارة بفارق أربعة نقاط عن المانيو الذي ورغم عشقي الشديد له ارى انه يحتاج الى رجال اخرين غير (المغضوب عليهم)بيرباتوف واوين وبراون .
avatar
مصطفى
مراقب أحلى زول رياضى
مراقب أحلى زول رياضى

عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 18/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ديفد مويز يلدغ السير

مُساهمة من طرف الهباني في الثلاثاء فبراير 23, 2010 12:09 am

انا بحب المان ومابرضى فيهو كمان بس والله الايام دي حالو كعب جدا وبطال كمان
اشكرك عزيزي مصطفى عالاخبار او النشرة الرياضيه الدسمة دي بتمنى انك تواصل على النهج ده
avatar
الهباني
المراقب العــــــام
المراقب العــــــام

عدد المساهمات : 276
تاريخ التسجيل : 25/07/2009
الموقع : داخل السودان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى